Thursday 24th April 2014 [] : هل لندن “غير آمنة” للإماراتيين؟     تنتاول الصحافة البريطانية الازمة الاوكرانية بشكل كامل في محتلف الوسائل الاعلامية حيت تحتل الازمة الاوكرانية مساحة واسعة في التعطية الاعلامية الخبرية والمرية … – شبكة الطليعة الاخبارية     ترحيل وكيل السيستاني.. المنامة تتهمه بخرق القانون والمعارضة تعتبر موافقتها غير مطلوبة شيعيا     براءة اختراع تعطل آيفون أثناء القيادة     AN ANSWER TO THE QUESTION, “How Do I Improve My SEO?”     Iran dismisses U.S. criticism of its election to U.N. NGO committee     طاقمنا بسوريا.. نصف عام من الغياب     مغامران يقفزان من قمة برج خليفة الأعلى بالعالم     بوتين يحذر من عواقب استخدام اوكرانيا للجيش – رويترز العربية     تطبيق للبحث عن شبكات واي فاي وتحديد موقعها على الخريطة في آندرويد     السعودية: زوجة وليد أبوالخير تؤكد تعرضه لمعاملة غير إنسانية بسجن الحاير.. والداخلية ترد     عشرات القتلى بحلب وقصف وزارة بدمشق     قتلى وجرحى بتفجير في العراق     رئيس «النور» يُحذّر من «مخططات إشاعة الفوضى لتقسيم مصر» – المصري اليوم     أجنبي يقتل رجلين مسلحين حاولا خطفه في اليمن – دار الحياة     السجن 4 سنوات لمخترقي حسابات رؤساء الأندية والشخصيات العامة – صحيفة الاقتصادي     فندق خمس نجوم..يطير في السماء     الجسم الغامض عند شاطئ استراليا ليس من الطائرة الماليزية.. وأبوت لن يستلم     عندما تتألق أمنا الطبيعة بأبهى صورها.. ألق نظرة على 15 مكاناً ساحراً     أمريكا: أوسع عملية تحرش جنسي بأولاد بطلها أستاذ درّس بدول بينها السعودية ولبنان وإيران     حارس يهاجم أربعة أمريكيين خارج مستشفى بكابول ويقتل 3 منهم     بالفيديو.. قرش يهاجم أسترالية ويسحبها تحت المياه     Happy Birthday Duda! 5 Great Years & 5 Great Memories     مجلس الوزراء الأردني يستمع الى شرح من وزير الداخلية حول “أحداث معان” .. – وكالة أنباء الإمارات     مرشح ثان للرئاسة والأسد يعين أعضاء لجنة الانتخابات – الجزيرة     مصادر: الرقابة تُنهي أزمة عرض “حلاوة روح” بحذف 9 مشاهد     الإبر الصينية لا تنقص وزنك     بالصورة..”ريم البارودي تغادر المستشفى بعد تماثلها للشفاء     ثورة غضب أزهرية ضد “برهامي” بعد فتواه المستفزة     ارتفاع شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن    

مظاهرات بالعراق ضد الظلم والفساد

أحمد صالح / العراق
الوضع الذي يشهده العراق وشعبه يكاد ينقل نموذج للشعب الهاوي الذي أصبح يبحث عن الحياة وسط عصابات الفساد وغاصبي الحقوق وسراق المال العام فالعراق سجل الرقم القياسي في الفساد الإداري والمالي وضياع الحقوق وسرقة الأموال وايضاً جانب إنتهاك حقوق الإنسان فالعراق أصبح يتصدر القائمة في الإنتهاك الصارخ لحقوق الإنسان فيه ، في بلد تقدر ميزانيتة حوالي 138 مليار دولار فمع هذه الأوضاع المأساوية ينتفض أنصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ليرسموا صورة للأحرار الذين لايرضون بالظلم أينما كان وحل .. فخرجت تظاهرة كبيرة ومن كافة الشرائح في بغداد
ومحافظات الوسط والجنوب حملت عنوان ((ثورة الحسين “عليه السلام” صرخة بوجه سراق المال العام)) بتاريخ 23/11/2012 حيث صرخ المتظاهرون بأعلى أصواتهم بشعارات تعبر عن رفض الظلم والذله تأسياً بثورة الإمام الحسين بن علي ((عليهما السلام)) (بإسم الحسين ندحر الفساد والإرهابيين) (من أرض كربلاء انطلقت أعظم ثورة على الفساد) عدسة الاعلام كان لها الدور البارز في التظاهرة


83 Responses to مظاهرات بالعراق ضد الظلم والفساد

  1. ياسر محمد 24 نوفمبر, 2012 at 7:58 مساء

    لابد لكل انسان ان يقف بوجه الباطل ويعبر عن ذلك باسلوب حضاري ينسجم مع لغة العصر ليكون بذلك مصداقا للثورة الحسينية المباركة فكل من يدعي ان يسير على النهج الحسيني المبارك لا بد له ان يصرخ بوجه الظالمين كما صرخها الامام الحسين عليه السلام ويديم هذه الصرخة ابناء العراق من مرجعية السيد العراقي العربي الصرخي الحسني

    رد
  2. ابو محمد 24 نوفمبر, 2012 at 8:00 مساء

    ان طريق الاحرار على مر العصور كان ولا يزال متمثلا بطريق الامام الحسين ع لان الحسين رفع شعارة المعروف هيهات منا الذلة فان الاحرار في العالم لا يمكن ان يكون ذليلا لمن يرتكب المعاصي والموبقات فان الحسين ع قالها ومثلي لا يبايع مثله يقصد بذلك يزيد لانه الحاكم الطاغي والفاسق والمستحل لحرم الله فنحن نشاهد اليوم ان ساسة العراق هم قد انتهجوا نفس النهج الذي انتهجه يزيد بن معاوية فلا يبقى امامهم الا صوت الاحرار صوت الامام الحسين ع المتمثل بطريق الحق الذي تمثله هذه الثلة المؤمنة من انصار السيد الصرخي الذين رفعوا شعار الحسين ع وثورته الخالدة ضد الظلم والفساد المتمثل الان بقياديي وساسة العراق فهم من ضيع العراق وشعب العراق وهم من سرق العراق واختلس الاموال فهم قد انتهجوا نهج الطاغية يزيد فقال لهم انصار السيد الصرخي ومثلي لا يبايع مثله فهنيئا لكم يا ابطال العراق وانتم ترفعون شعار الحسين ضد اشد واعتى واقبح هجمات يعلاني منها الشعب العراقي في حين تخلى عنها غيركم لانهم بعيدين كل البعد عن النهج المحمدي الاصيل .

    رد
  3. محمد الخزعلي 24 نوفمبر, 2012 at 8:01 مساء

    ستبقى ثورة الحسين صرخه بوجه الساسه الظالمين والطغات على مر العصور يسير عليه الاخيار ويسير عليه من يمثل الحسين عليه السلام في هذا الزمان ليبقى صرخة مدويه ضد الباطل وضد الساسه الظالمين

    رد
  4. اشرف عامر 24 نوفمبر, 2012 at 8:01 مساء

    علينا ان نستلهم الدروس و العبر من ثورة الامام الحسبن (ع) في رفض الفاسدين و الظالمين .. فالوضع الحالي في العراق لا يمكن ان يتحسن ما لم تقم ثورة شعبية شاملة ضد الحكومة الحالية !!!

    رد
  5. وليد خالد 24 نوفمبر, 2012 at 8:02 مساء

    على نهج الحسين يخرج الاحرار ليقفوا ضد الظلم والفساد بكل اشكاله لان منهج الحسين وعنوان ثورته هو الوقوف بوجه الظلم والفساد وليس اللطم والبكاء

    رد
  6. احمد علي الواسطي 24 نوفمبر, 2012 at 8:04 مساء

    علينا ان نجدد ثورة الحسين عليه السلام يوم عاشوراء
    ونثور على الظلم الذي يجري على العراق وشعب العراق

    رد
  7. محمد 24 نوفمبر, 2012 at 8:05 مساء

    ان ساسة العراق اليوم بعيدون جدا عن منهج الحسين عليه السلام ومنهج اهل البيت ويخالفونه تماما لانهم سراق ومفسدون والامام الحسين عليه السلام لا يرضى ولن يرضى بأمثال هؤلاء بل ويغضب منهم لانهم يتكلمون باسمه وهو براء منهم وهم ينهبون اموال العراق ويقولون نحن حسينيون

    رد
  8. ابو محمد 24 نوفمبر, 2012 at 8:08 مساء

    بعد الصمت المقيت الذي عم في العراق نرى ان صرخات الوطنيين من مقلدين المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني تدوي برفض الظلم والسرقات والقتل ونهب ثروات البلاد فلابد لهذه الأصوات الوطنية ان تبقى تصرخ بأعالي الصوت وذالك لكي ان يستنهضوا الشعب الذي سلبت منه الارادة وغلب على أمره ولكي يكون على بر الأمان وبيد الشرفاء من هذا البلد العظيم ويكونوا ممن يسيرعلى نهج الحسين عليه السلام

    رد
  9. فراس العراقي 24 نوفمبر, 2012 at 8:16 مساء

    ان انصار المرجع العراقي السيد الحسني اثبتوا وطنيتهم من خلال تظاهراتهم الاسبوعية المستمرة منذ اشهر وهي تندد بالحكومة والبرلمان وتحسين الواقع الخدمي ومطالبة المجتمع الدولي بالتدخل لانقاذ العراق وشعبه من الواقع المتردي واجراء انتخابات لتبديل البرلمان وحكومته باشراف الامم المتحدة.

    رد
  10. احمد 24 نوفمبر, 2012 at 8:47 مساء

    حيا الله هذا العالم الديني السيد الصرخي وحيا الله اتباعه

    رد
  11. ابو كرار 24 نوفمبر, 2012 at 8:47 مساء

    بارك الله بكم ياشرفاء

    رد
  12. الاعلامي امجد العراقي 24 نوفمبر, 2012 at 8:49 مساء

    ان منهج ومبدا ونهضة الامام الحسين ابن علي ابن ابي طالب ( عليهما السلام ) رافضا لكل مظاهر الظلم والطغيان الذي حل بالامة انذاك فعلينا السير بنهجه من اجل رفض الظلم والفساد فهو صرخة بوجه كل ظالم ومنهجه يعلمنا الوقوف مع المظلوم ضد الظالم فمنهجه رسالة الهية من اجل بذل النفوس والاموال في سبيل حفظ كرامة وحقوق الانسان وتحريرها من ايدي الحكام الفاسدين الجائرين .

    رد
  13. احمد علي الواسطي 24 نوفمبر, 2012 at 8:50 مساء

    فل نجعل هذه الايام ثورة بوجه الساسه المفسدين
    الذين سلبوا اموال العراق

    رد
  14. علي رحيم 24 نوفمبر, 2012 at 8:51 مساء

    من ثورة الإمام الحسين يكون التغيير الجذري لكل المفسدين حيث الامام الحسين هو اول من ظهر وخرج ضد الظلم الجور لذلك فل نتعلم منه الاخذ بحقنا والوقف امام طاغوت الحكومة المفسدة الظالمة نعم لكل من احيا شعائر الامام الحسين على رفض الظلم والجور قال الامام الحسين عليه السلام لا أرى الموت إلا سعادة والحياة مع الظالمين إلا برما. وقوله: ألا وإن الدعي ابن الدعي قد ركز بين اثنتين بين السلة والذلة وهيهات منا الذلة يأبى الله لنا ذلك ورسوله والمؤمنون وجذور طابت وطهرت وأنوف حمية ونفوس أبية من أن نؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام فهنيئاً لكم يا انصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني دام ظله على هذه المواقف المشرفة والسير على النهج الحسيني

    رد
  15. ساجدة المعموري 24 نوفمبر, 2012 at 8:52 مساء

    ثورة الحسين يجب ان تتجلى على ارض الواقع وهاهم انصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني يعملون من اجل ان يركسون احقية الثورة الحسنية من خلال رفضهم للباطل وبكل اشكاله بارك الله بكم ونصركم

    رد
  16. الآستاذمحمد 24 نوفمبر, 2012 at 8:52 مساء

    غالباً ما نجدُ عشاقَ ومحبي الإمامِ الحسين عليه السلام، ينددونَ شعاراتِ الثورةِ الحسينيةِ بألقٍ وشموخ، ويتعاملونَ مع هذهِ الشعاراتِ باعتبارِها الامتدادَ الطبيعي لهذهِ الثورة،

    حتى أصبحت تمثلُ شحنةَ انتمائِهم ومحبتهم، ودليلَ تواصلِهم مع المنهجِ الثوري الحسيني .
    إن الشعاراتِ التي رفعَها سيدُ الشهداءِ(عليه السلام) في كربلاء وما قبلَ كربلاء تمثلُ أنموذجا حياً للفكر الإنساني، وهي بالتالي خاضعةٌ للإسقاطاتِ الذهنيةِ لدى المتلقي، وهذه مسألةٌ طبيعية …

    رد
  17. الاستاذ محمد البابلي 24 نوفمبر, 2012 at 8:54 مساء

    ان ثورة الحسين عليه السلام هي ثورة ضد الفساد المستشري الذي كان في كافة مفاصل الدولة الاموية دولة يزيد حيث كان الفساد المالي والاخلاقي والاداري وكل الفساد ,, لهذا خرج الحسين عليه السلام ليستأصل الفساد من جذوره الموجود آنذاك ,, فقال مقولته المشهورة (( اني لم اخرج اشراً ولا بطراً ولا ظالماً ولا مفسداً وانما خرجت لطلب الاصلاح في أمة جدي رسول الله ))
    فاين انتم ايها السياسيون العراقيون من منهج وثورة واهداف الحسين السامية ؟؟؟
    واين انتم من تضحيته المتفانية؟؟؟
    هيهات لا والله فان الحسين عليه السلام منكم براء واشد براءةً من اعمالكم المشينة
    يامن نهبتم العراق …
    يامن ايتمتم الاطفال…
    يامن رملتم النساء…
    يامن قتلتم الشباب…

    رد
  18. رونق العامري 24 نوفمبر, 2012 at 8:54 مساء

    الحسين هو منارا يقتدي به المصلحون وهوا ثورة الخير ضد الشر وثورة الاحرار ضد السراق والاشرار هؤلاء المفسدين والبرلمانين هم الاشرار والسراق والمفسدين وهذه المظاهرات التي خرج بها مقلدون السيد الصرخي الحسني هي ثورة ضد الفساد والسراق

    رد
  19. علي العراقي 24 نوفمبر, 2012 at 8:55 مساء

    ثورة الامام الحسين عليه السلام ثورة ضد الفساد وضد المفسدين قال ان مثلي لا يبايع مثل يزيد شارب الخمر وقاتل النفس الزكيةاو المحترمة وهل سيكت الامام عن هذه الحكومة السارقة ومفسدة وعميلة ولم تقدم شي بيسط الى الشعب العراقي المظلوم والظلم والضيم والمصائب على الشعب العراقي من وراهم ومن تصارعاتهم على المناصب الدنيوية والزائلة بعون الله

    رد
  20. رافد العراقي 24 نوفمبر, 2012 at 8:59 مساء

    حري بنا ان نفهم تلك المفاهيم الراقية التي سطرها لنا الحسين في رفض الباطل مهما كان ،وألان نرى بأعيننا جميعا وشاهدها ويشاهدها الجميع حجم المأساة والدمار التي يمر بها العراق بسبب الحكومة الفاسدة فمتنفذي القرار عاثوا في عراقنا فساداً ونشروا مفاهيمهم المغلوطة والمشوشة بكافة دوائر الدولة ،ولا نريد الإطالة عن حجم المعاناة التي مر بها بلدنا بسبب من تنفذ على مصادر القرار ، لذا لابد ان نكون أحراراً وان نكون أصحاب كلمة وموقف في اختيار من يمثل الحق ونرفض من يسرقنا وينهب خيراتنا وثرواتنا ، فنريد ثورة إصلاحية شمولية لكل مناحي الحياة من اجل تغير واقع العراق المضني ولنستلهم العظة والعبر من مواقف الصالحين والأولياء

    رد
  21. محمد 24 نوفمبر, 2012 at 9:05 مساء

    ان الحسين جاء من اجل الامر بلمعروف والنهي عن المنكر فيجب ان نكون مثل الحسين امرين بلمعروف وناهين عن المنكر

    رد
  22. العربي 24 نوفمبر, 2012 at 9:05 مساء

    ان الامام الحسين عليه السلام ثوره عالميه انسانيه ترفض الظلم والفساد وحكام الجور واساسه المفسدين في كل مكان وزمان وان مرجعية السيد الصرخي الحسني هي مصداق الان الى هذه الثوره

    رد
  23. عمار حسين 24 نوفمبر, 2012 at 9:06 مساء

    ان المظاهرات والوقفات الاحتجاجية للمطالبة بالحقوق وكشف سراق المال العام هي التجسيد الحقيقي لثورة الامام الحسين (عليه السلام )

    رد
  24. مكرم اسماعيل 24 نوفمبر, 2012 at 9:07 مساء

    التظاهرات هذه ضد ظلم المتسلطين على ارزاق العباد والبلاد وناهبي الثروات والاموال العامه التي تخص الشعب العراقي كله هي في الحقيقة تكملة وتواصلا لثورة الحسين عليه السلام لانه خرج لنفس السبب للامر بالمعروف والنهي عن المنكر وخاصة على صعيد حكام الاضطهاد والسرقات

    رد
  25. رياض الزبيدي 24 نوفمبر, 2012 at 9:07 مساء

    لنتعلم من الحسين كيف أنه انتصر لكل مبادىء الإسلام من المطالبة بحقوق المسلمين المسلوبة انذاك ولكننا نرى اليوم نرى السكوت والخنوع للظلم الذي يحل بالشعب العراقي وانتهاك حقوق الإنسان من قبل حكومة الفساد وعلية نطالب من كل شباب العراق باسم الحسين ان يجسدوا واقعةالطف وثورتها على الواقع العراقي من المطالبة بحقوقهم المسلوبة

    رد
  26. محمد المناصر 24 نوفمبر, 2012 at 9:08 مساء

    ان العراق هذا البلد المعطاء الذي تكونت على ارضه اول الحضارات ومنذ ادم عليه السلام ومرورا بحمورابي ونبو خذ نصر يكون الان تحت رحمة ايادي اناس لاهم لهم غير السرقة لانهم لا كفاءة ولا مهنية ولا دراية للامور همهم الوحيد هو سرقة اموال الناس وافتعال الازمات ليبعدوا عنهم الانظار . وان الناس غالبيتهم فقراء وسذج تنطلي عليهم هذه الاعمال . ولكن النهج الحسيني والمباديء التي استشهد الامام الحسين عليه السلام من اجلها بقيت تصرخ جيل بعد جيل عند ثلة من المؤمنين . وفي هذا العصر خرجت الثلة المؤمنة من انصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني مستنكرة لهذه الاعمال والافعال ومنددة وصارخة بوجه الذين يقومون بها ، خرجت صارخة بالامر بالمعروف والنهي عن المنكر ملبية نداء الامام الحسين عليه السلام (هيهات منا الذلة ).

    رد
  27. احمد الموسوي 24 نوفمبر, 2012 at 9:09 مساء

    ثورة الامام الحسين عليه السلام ثورة ضد الفساد وضد المفسدين قال ان مثلي لا يبايع مثل يزيد شارب الخمر وقاتل النفس الزكيةاو المحترمة وهل سيكت الامام عن هذه الحكومة السارقة ومفسدة وعميلة ولم تقدم شي بيسط الى الشعب العراقي المظلوم والظلم والضيم والمصائب على الشعب العراقي من وراهم ومن تصارعاتهم على المناصب الدنيوية والزائلة بعون الله

    رد
  28. الربيعي 24 نوفمبر, 2012 at 9:09 مساء

    هذا هو الاحياء الحقيقي للشعائر الحسينية لان الشعائر ليست فقط البكاء واللطم وانما هو احياء للمبادئ التي خرج من اجلها الامام الحسين وهي طلب الاصلاح ورفض الفساد والمفسدين فبارك الله بهذه المواقف الوطنية لانصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني

    رد
  29. خصير العبيدي 24 نوفمبر, 2012 at 9:11 مساء

    وفقكم الله وحماكم ايها النشاما وانتم تلبون نداء الحسين هيهات منا الذله سيسجل لكم التاريخ يانصار السيد الصرخي الحسني بوركتم وسدد الله خطاكم

    رد
  30. خصير العبيدي 24 نوفمبر, 2012 at 9:12 مساء

    بوركتم ايها النشاما : <a href="" تلبون نداء الحسين هيهات منا الذلة

    رد
  31. علي النجفي 24 نوفمبر, 2012 at 9:14 مساء

    الامام الحسين ثورة بوجه المفسدين اين ما كانوا وخاصة في العراق لان من يحكم العراق اناس افسدوا الحرث والنسل ولم يتركوا للشعب العراقي اي شيء بل جعلوه يعيش دون مستوا الفقر بل اصبح العراق ثاني دولة بالفساد …

    رد
  32. ابو احمد الصالحي 24 نوفمبر, 2012 at 9:16 مساء

    تعلمنا من الحسين ان نصرخ بوجه كل مفسد وظالم ياكل حقوق الناس بالباطل فهذه هي اهداف الثورة الحسينية لا فقط البكاء والعزاء فهذه هي المرجعية العراقية العربية المتمثلة بالسيد الحسني الصرخي التي تسير على هذا النهج الحسيني الصادق

    رد
  33. حسام المهندس 24 نوفمبر, 2012 at 9:17 مساء

    بعد أن أمنا ان لكل عصر حسيناً وكل عصر يزيداً ان هناك صراع بين الخير والشر بين الباطل والحق في كل عصر ومصر ، لابد ان نقف مع الحق وان نرفض الباطل ، واليوم لو قرأنا واقعنا بصورة المتفهمين الواعين ، سنرى ان الشعائر الحسينية والطقوس العاشورائية التي نمارسها تحتاج الى عمل واقعي وبجد وإخلاص وتطبيقه على واقع صور بالخارج ، فلا نكتفي بممارسة تلك الشعائر من اللطم وفقط ، بل لابد ان نغير ما في نفوسنا وان نحاول نمارس الإصلاح والتغير بجوانب الحياة كافة ، ومن أبرزها هذه الأيام نحتاج الى الإصلاح في مجال القيادة لبلدنا الجريح العراق ، عراق الحضارات ومهبط الأنبياء وخزان أجساد المعصومين ( عليه السلام) فالعراق يعيش محنة تاريخية كبيرة حيث يجثم على صدره طواغيت وعباد المال والوجاهة والهوى وهم متنفذي القرار السياسي لذلك ابارك مايقوم به الاخيار الانصار من اتباع المرجع العربي العراقي الصرخي من مظاهرات رافضة للظلم والفساد

    رد
  34. ابو اصيل البغدادي 24 نوفمبر, 2012 at 9:17 مساء

    ان الوضع الماساوي الذي يمر به العراق سببه الساسه المفسدين الذين نهبوا خيرات العراق بلد المليارات متخذين من اسم الحسين غطاء لهم والحسين منهم براء فثورة الحسين ثورة ضد الظلم والفساد والذي مثله السياسيون اليوم فالحسين ثورة ضد هولاء السراق.
    وان من يؤمن بالحسين وثورة الحسين يجب عليه ان يثور بوجه الظلم والقبح والفساد وسرقة المال العام والا فهو بعيد كل البعد عن الحسين وعن مبادىء ثورة الحسين

    رد
  35. احمد العبيدي 24 نوفمبر, 2012 at 9:21 مساء

    ثورة الامام الحسين عليه السلام ثورة ضد الفساد وضد المفسدين قال ان مثلي لا يبايع مثل يزيد شارب الخمر وقاتل النفس الزكيةاو المحترمة وهل سيكت الامام عن هذه الحكومة السارقة ومفسدة وعميلة ولم تقدم شي بيسط الى الشعب العراقي المظلوم والظلم والضيم والمصائب على الشعب العراقي من وراهم ومن تصارعاتهم على المناصب الدنيوية والزائلة بعون

    رد
  36. باسم العراقي 24 نوفمبر, 2012 at 9:21 مساء

    نعم ها هم أصحاب الضمائر الحية …. يقفون ويحملون شعرات تلو الشعارات التي تُطالب بكل حقوق الفقراء المغتصبه … وملبين دعاء الحسين هيهات منا الذله ورافضين كل انواع الظلم والفساد التي تقوم به الحكومات

    رد
  37. ابو مازن 24 نوفمبر, 2012 at 9:22 مساء

    ستبقى حناجر الاخيار من انصار السيد الحسني تصرخ بوجه الساسه الظالمين والسراق متخذين ثورة الامام الحسين المثل لهم في الجهاد ضد الظلم والظالمين فبارك الله بيهم اين ماكانو

    رد
  38. حسام علي 24 نوفمبر, 2012 at 9:28 مساء

    لكل يتحدث بأسم الامام الحسين عليه السلام والكل يتكلم عن الجوانب العاطفية عن ثورة الامام الحسين عليه السلام من أجل كسب عواطف الناس وجعلهم متعلقين بحب الامام عاطفيا نعم الجانب العاطفي مهم ولكن حسب مايصرح به العلماء والمفكرون الحقيقيون ان الارتباط الحقيقي بالرسل والانبياء والائمة والمصلحين لايكون عن طريق العاطفة فقط بل عن طريق الفهم الحقيقي للمبادئ السامية والاهداف النبيلة ومن بعدها تأتي العاطفة والحب فلو نطلع على ثورة الامام الحسين عليه السلام ونتسائل كم من الناس في ذلك الزمان يحبون الامام حبا عاطفيا؟؟؟؟ وكم من الناس نصر الامام ؟؟؟؟ اكيد الجواب سيكون الثلة القليلة جدا هم من نصر الامام عليه السلام !!!! نعم القليل هم فهم مبادئ واهداف الامام عليه السلام … وهؤلاء الرجال الذين يتظاهرون ويرفضون الظلم ويرفضون الساسة المفسدين هم من يفهم مبادئ الامام عليه السلام حياكم الله وحيا الله مرجعكم العراقي العربي الحسني وحفظ الله العراق .

    رد
  39. منى امير المرشدي 24 نوفمبر, 2012 at 9:30 مساء

    نعم بهذه الهتافات تتجسد ثورة الحسين عليه السلام وتكون هذه الثورة امتدادا لثورات ضد الظلم والفاسدين وهذا مايحصل في العراق فالجموع التي صدحت حناجرها في عاشوراء هي نفس الحناجر التي لبت نداء ابي الاحرار في الطف

    رد
  40. علاء الركابي 24 نوفمبر, 2012 at 9:31 مساء

    الامام الحسين ( عليه السلام ) ثورة التغيير وثورة العزة والكرامة بوجه الذل والهوان
    ثورة الامام الحسين عليه السلام ثورة بوجه الفساد المالي والاداري , ثورة بوجه الساسة المفسدين , ثورة بوجه قطع قوت الناس , ثورة بوجه انعدام الخمات , ثورة بوجه انعدام الامن

    رد
  41. حميد ابو محفوظ 24 نوفمبر, 2012 at 9:32 مساء

    احسنتم يا ابطال العراق دمتم انصارا للعراق نطالب بمرجعية عراقية وطنية توالي العراق وشعب العراق وتضحي للعراق احسنتم يا ابطال الصرخي على هذه الوقفات المشرفة

    رد
  42. جعفر الموسوي 24 نوفمبر, 2012 at 9:34 مساء

    الساسة الذي انتخبهم الشعب يضحكون على من انتخبهم لانهم يسرقون من اموال هذا وبالمقابل يعطون التبرعات للمواكب من هذه الاموال المسروقة ولكن العتب على اصحاب المواكب الذينيأخذون من هذه الاموال المسروقة .. التي هي وبال ونار عليهم اقصد الساسة الفاسدين مساكين يضنون ان الله لا يعلم بهم يسرقون وينفقون على المواكب سوف يكون الامام الحسين خصمهم يوم القيامة لانهم يخدعون الناس بأسم الامام

    رد
  43. أ.ساهر المسعودي 24 نوفمبر, 2012 at 9:37 مساء

    المظاهرات التي تخرج كل جمعة الانصار السيد الصرخي الحسني تأتي في ضل ظروف صعبه يعيشها الشعب العراق تأتي لترفض الظلم الذي يمارس من فبل الحاكمين والمتسلطين عنوة بعد ان سمحت لهم الظروف ليتسلطوا على اعناق الشعب وتصادف مع رفض الامام الحسين عليه السلام للظلم الذي مارسه يزيد لعنة الله عليه فهذا هو الدور الحقيقي الذي اوجبته الشريعة السمحاء وسيرة الرسول الخاتم محمد صلى الله عليه واله بالوقوف بوجه الظالم مهما كان

    رد
  44. الاعلامي صباح الشاكر 24 نوفمبر, 2012 at 9:37 مساء

    الثورة الحسينية ثورة حق ضد الباطل وفي كل زمان يوجد حسين يصحح للناس مساراتهم في الدينا والاخرة ويحصنهم من رذائل الاخلاق وانحراف الافكار ويحارب كل باطل وفساد ويجدد الثورة الحسينية الصادقة الناطقة لا مجرد شعارات فارغة من المحتوى وسكب لدمعات التماسيح وبكاء الصبيان فحيا الله كل من نادى وطالب بالحق المظيع في بطون وجيوب المنتفعين الفاسدين السارقين الذين يدعون حب الحسين كذبا زور

    رد
  45. الشمري 24 نوفمبر, 2012 at 9:42 مساء

    الثورة الحسينية منهج العدل وطريق الاصلاح وسنة الاولياء ، الثورة الحسينية فلسفة ونظام وحكم وسياسة وامان ، الثورة الحسينية دستور واخلاق ودين وعرفان ، الثورة الحسينية توحيد وصدق وايمان ، الثورة الحسينية غيرة وشهامة ورجولة وعنوان ، الثورة الحسينية موقف وردع وبيان ، وكانت مرجعية المرجع العراقي العربي السيد الصرخي حفظه الله ترجمة حقيقية واعية عن تلك المبادئ والثوابت والاخلاق والامر بالمعروف والنهي عن المنكر والوقوف بوجه الباطل بكل صورة

    رد
  46. سلوم 24 نوفمبر, 2012 at 9:43 مساء

    بارك الله بكم

    رد
  47. ليلى العراقي 24 نوفمبر, 2012 at 9:48 مساء

    تظاهرات وطنيه عراقيه خالصه نابع من روح المتظاهرين ضد الحكومة اللانسانيه الفاسده السارقه

    رد
  48. محمد المياحي 24 نوفمبر, 2012 at 9:49 مساء

    وقفات مشرفة ووطنية وتثلج الصدر عندما نراها ونقرأ عنها شيوخ وشباب ونساء واطفال العراق ينتفضون من اجل العراق سبحان الله فما بال الفضائيات التي تحاول النيل من العراق واطفال العراق وتخرجهم في التلفزيون يقتاتون على القمامة وهم في اردى الحالات فهل هذا برنامج جديد لاسقاط هذا البلد العريق لماذا لا يخرجوا هذا الوجه المشرق ام لانه هذا الوجه المشرق الوطني يقف معه مرجع عراقي كالسيد محمود الصرخي ومقلديه حيث ان هذه المرجعية هي الوحيدة التي ثبتت ولائها ووطنيتها للعراق

    رد
  49. محمود كامل 24 نوفمبر, 2012 at 9:52 مساء

    ان الامام الحسين (ع) خرج للاصلاح والامر بالمعروف والنهي على المنكر وايضا خرج على المفسدين الذين يمثلون الحكومة العراقية ونحن نتاسى بالثورة الحسينية ونبارك لمرجعيه السيد الصرخي الحسني على مواقفهم الرائعه التي تمثل نهج ابي الاحرار

    رد
  50. الدكتور الصيدلاني جعفر النداوي 24 نوفمبر, 2012 at 9:54 مساء

    ليت مواكب اللطم والبكاء والزنجيل تتبدل وتتحول لتكون تظاهرات حاشدة صارخة مطالبة بإحقاق الحق وعزل المفسدين ومحاسبتهم وإنصاف المساكين والمظلومين ونجدتهم فيكون ذلك بحق أفضل تجسيد لحب الامام الحسين (ع) والإيمان بأهدافه وتقدير تضحياته .

    رد
  51. علي الانباري 24 نوفمبر, 2012 at 9:54 مساء

    مواقف وطنية مشرفة لاتباع المرجع العراقي الصرخي الحسني لانهم فعلا كانوا خير عون وناصر للشعب العراقي وهم يرفضون الفساد الحكومي الرهيب

    رد
  52. احمد الموسوي 24 نوفمبر, 2012 at 10:04 مساء

    رسالته من معاني كريمه للبشريه جمعاء كون ملحمة الإمام الحسين أبو الأحرار أوقدت شعلة في أعماق التاريخ منذ أربعة عشر قرناً الماضية ولم تنطفئ جذوتها على مدى الزمن وحتى يومنا هذا ومستمرة تجلت فيها ثورة الفكر الإنساني بعيدا عن الترهيب والترغيب للاستئثار بالسلطة وتوريث الحكم بعيداً ومتلازمة مع مبادئ الإسلام والتزاماته في المساواة وضمان حقوق المستضعفين القائم على أساس التحرير من العبوديه ومقارعة الظلم والفساد. وقد تبلورت من الواقع الاجتماعي رفض سلطة الاستبداد كناتج مهم وحيوي من ثورة الإمام الحسين الفكرية، وكفاحه النضالي الذي يسمو بنبل أهدافه في سبيل الإصلاح

    رد
  53. الكاتب عبد الله الجبوري 24 نوفمبر, 2012 at 10:08 مساء

    تعتبر ثورة سيدنا الحسين بن علي ( رضي الله عنهما ) مدرسةً يتعلّم منها جميع أحرار العالم أروع دروس التضحية والفداء في سبيل إعلاء كلمة الحق ونشر العدل والصلاح ورفض الظلم والفساد .
    إلّا أن بعض الشيعة – ومع شديد الأسف – لا يتعلّمون من دروس هذه الثورة المباركة ولا يستلهمون من مبادئها بقدر إهتمامهم بإظهار الحزن وطهي الطعام والمسير الى كربلاء وضرب الهامات واللطم والزنجيل وغيرها من مظاهر الحزن والعزاء .
    فالحسين ( رضي الله عنه ) هو سيد شباب أهل الجنة ولا يحتاج الى البكاء عليه أو العزاء ، وإنما يحتاج الى أن نتعلّم منه ومن ثورته المباركة رفض الظلم ورفض الفساد ورفض الطغاة المتسلّطين على رقاب الشعوب المظلومة ، وأن نهتف بأعلى صوتنا ” كلّا للظالمين ” و ” كلّا للمفسدين ” و ” كلّا لسرّاق المال العام ” و ” كلّا للمنتفعين والطامعين والعملاء والإنتهازيين ” .
    الحسين ( رضي الله عنه ) صرخة حق في وجه الباطل وفي وجه كل من تسوّل له نفسه استغفال الشعوب واستعبادها واللعب بخيراتها وثرواتها .
    لذلك فأنا أرى أن الأخ الصرخي وأتباعه هم سائرون على نهج الحسين ( رضي الله عنه ) ويرفعون شعارات الحسين ( رضي الله عنه ) ويطالبون بحقوق الشعب العراقي المظلوم ، ويرفضون الباطل والفساد والظلم كما رفض الحسين ( رض الله عنه ) ذلك .
    إنّ مظاهرات الصرخي وأتباعه المتكررة في جميع أنحاء العراق مظهر من مظاهر رفض الفساد ورفض سرقة المال العام ورفض الظلم والإستعباد ، وبذلك تشترك هذه المظاهرات مع ثورة الحسين ( رضي الله عنه ) في أهدافها وغاياتها المباركة .

    رد
  54. خالد الجنابي 24 نوفمبر, 2012 at 10:30 مساء

    قال الامام الحسين عليه السلام لا أرى الموت إلا سعادة والحياة مع الظالمين إلا برما. وقوله: ألا وإن الدعي ابن الدعي قد ركز بين اثنتين بين السلة والذلة وهيهات منا الذلة يأبى الله لنا ذلك ورسوله والمؤمنون وجذور طابت وطهرت وأنوف حمية ونفوس أبية من أن نؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام فهنيئاً لكم يا انصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني دام ظله على هذه المواقف المشرفة والسير على النهج الحسيني

    رد
  55. المهندسة ساره دحام 24 نوفمبر, 2012 at 10:51 مساء

    رجالا ساروا على رسالة الحسين عليه السلام النبيلة والتي تزهوا بالبطولات من اجل الدفاع عن القيم والمبادئ والحق والانتفاض على الواقع المزيف بتعسف وتصلب الظالمين في جورهم ومفاسدهم التي تستهين بعدالة القيم النبيلة ,,انصار السيد الحسني انهم رجال عراقين اصحاب الكلمة الصادقة الذين لم يظلموا انفسهم ولم يستسلموا للظلم ولم يجانبوا الباطل منتفضين من اجل تحقيق العدالة والانتصار لشعبهم المظلوم سائرين على مبدأ ونهج الامام الحسين عليه السلام

    رد
  56. الاعلامي أوس الكناني 24 نوفمبر, 2012 at 10:54 مساء

    تستمر وقفات وتظاهرات انصار السيد الحسني برغم الكثير من التعقيدات التي تحصل في العراق رافضين الواقع المرير ومصرين على تغييره مهما بلغ الثمن من اجل ان تحفظ كرامة الانسان وقيمته في الوجود ممزقين ثوب العبودية والاذلال ملبين نداءات الحسين عليه السلام الر افضة للظلم والطغيان متطلعين الى فنارات الحياة الواسعة في الحرية واعلاء كلمة الحق والثبات في الدفاع عنها في وجه الطغيان

    رد
  57. حنان 24 نوفمبر, 2012 at 11:10 مساء

    نعم

    نظم اصواتنا الى كل صوت شريف يطالب بحقوق هذا الشعب المظلوم وكذالك نقف وقفت اجلال لانصار السيد الصرخي لمواقفهم الوطنيه وشعاراتهم الممزوجه بأهداف الثوره الحسينه

    رد
  58. ابو حاتم الشامي 24 نوفمبر, 2012 at 11:12 مساء

    نعم يجب ان يكون تغير هؤلاء الساسة الفاسدين تغير جذريا والتأسي بنهج الحسين في رفض الفاسدين المفسدين الخونة وكل من سكت ويسكت عنهم فهو قد خرج من نهج الحسين واصبح ذليل خانع خاضع للظلم والظالمين فأصبح في صف يزيد واتباع يزيد (ورفع شعار الامام الحسين (ع) الذي يرددونه هيهات منا الذلة ماهو الالقلقت لسان ليس ال

    رد
  59. حيدر العراقي 24 نوفمبر, 2012 at 11:13 مساء

    ونحن نعيش ذكرى ثورة الإمام الحسين عليه السلام وصرخته المدوّية ضد الظلم والإضطهاد والطغيان ورفضه لسياسيي النفاق والسرقة والفسق والفجور ، نستذكر تلك الثورة والصرخة والرفض في وقفات ومظاهرات أتباع المرجعية العراقية العربية المتمثلّة بالسيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) والتي أوصلت لكل العالم صوتها وصرختها في رفض المفسدين وساسة النفاق وسرّاق المال العام الذين لم يجن الشعب العراقي منهم سوى الفقر والجهل والعوز والحرمان ..

    رد
  60. حبيب السلامي 24 نوفمبر, 2012 at 11:24 مساء

    ان رفض الظلم والظالمين هي احدى علامات التغير الذي تريده وتنشده الشعوب والتي تتخذ من نهج الحسين عليه السلام قدوة لها ومنهاجا في الخروج على الظالمين مهما كان طغيانهم وجبروتهم فهاهم ابناء العراق انصار المرجع الديني العربي العراقي السيد الصرخي الحسني يقفون وقفتهم المشرفة والرافظة لكل انواع الظلم من سرقات اموال الشعب العراقي على ايدي المفسدين والفساد , نسال الله ان يحشرنا واياهم مع الحسين عليه السلام انه سميع قريب مجيب

    رد
  61. حبيب السلامي 24 نوفمبر, 2012 at 11:35 مساء

    ان رفض الظلم والظالمين هي احدى علامات التغير الذي تريده وتنشده الشعوب والتي تتخذ من نهج الحسين عليه السلام قدوة لها ومنهاجا في الخروج على الظالمين مهما كان طغيانهم وجبروتهم فهاهم ابناء العراق انصار المرجع الديني العربي العراقي السيد الصرخي الحسني يقفون وقفتهم المشرفة والرافظة لكل انواع الظلم من سرقات اموال الشعب العراقي على ايدي المفسدين والفساد , نسال الله ان يحشرنا واياهم مع الحسين عليه السلام انه سميع قريب مجيب

    .

    رد
  62. ياسر الالوسي 24 نوفمبر, 2012 at 11:45 مساء

    بارك الله بانصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ، فانتم حقا الوطنيين الاحرار

    رد
  63. ابو محمد 25 نوفمبر, 2012 at 12:22 صباح

    في الوقت الذي لا تزال فيه الاحزاب الحاكمة تتناحر فيما بينها على المكاسب والنفوذ والحصص ، وفيما الشعب يعاني الامرّين في كل المجالات ، تستمر التظاهرات التي ينظمها مقلدو وأنصار المرجع الديني العراقي العربي السيد محمود الصرخي الحسني في بغداد وباقي المحافظات والتي تحمل عنوان (ثورة الحسين عليه السلام صرخة بوجه الساسة المفسدين 23/11/2012م) حيث طالبوا فيها بوضع حد للظلم والحيف الذي جرى ويجري على الشعب العراقي

    رد
  64. الاستاذ محمد نبراس 25 نوفمبر, 2012 at 1:05 صباح

    كربلاء ثورة الثورات بوجه الظلم والظالمين لا تنطفئ ولا تهدئ مادام الحق بيد الله تعالى مجده فلا بقاء للظلم والطغيان

    رد
  65. فاطمة الحسيني 25 نوفمبر, 2012 at 1:20 صباح

    ولنذكرُ أنفسَنا بمقولةِ المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني دام ظله إذ يقول:

    وبعدَ الذي قِيلَ لابدَ ان نتيقنَ الوجوبَ والالزامَ الشرعي العقلي الاخلاقي التاريخي الاجتماعي الانساني في اعلانِ البراءةِ والبراءةِ والبراءة ……. وكلِ البراءةِ من ان نكونَ كأولئكَ القوم وعلى مسلكِهم وبنفسِ قلوبِهم وأفكارِهم ونفوسِهم وأفعالِهم حيث وصفهم الفرزدق الشاعر للامامِ الحسين ((عليه السلام)) بقوله : اما القلوبُ فمعك واما السيوفُ فمع بني امية (( فقال الامامُ الشهيدُ المظلومُ الحسين: ((عليه السلام)) : صدقت ، فالناسُ عبيدُ المال والدينُ لعقٌ على السنتِهم يحوطونه ما درّت به معايشهم ، فاذا مُحصوا بالبلاء قلَّ الديّانون )) والسلامُ على الحسين وعلى عليٍ ابنِ الحسين وعلى أولادِ الحسين وعلى أصحابِ الحسين وعلى الأنصار الأخيار السائرينَ على دربِ الحسين ومنهجهِ قولا وفعلا وصدقا وعدلا.

    بارك الله بالانصار الاخيار وهم ينتفضون ضد الظلم والفساد

    رد
  66. علي حاتم 25 نوفمبر, 2012 at 1:58 صباح

    قال الامام الحسين عليه السلام لا أرى الموت إلا سعادة والحياة مع الظالمين إلا برما. وقوله: ألا وإن الدعي ابن الدعي قد ركز بين اثنتين بين السلة والذلة وهيهات منا الذلة يأبى الله لنا ذلك ورسوله والمؤمنون وجذور طابت وطهرت وأنوف حمية ونفوس أبية من أن نؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام فهنيئاً لكم يا انصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني دام ظله على هذه المواقف المشرفة والسير على النهج الحسيني

    رد
  67. د.احمد محسن ال مسافر 25 نوفمبر, 2012 at 2:22 صباح

    ان ثورة الامام الحسين(عليه السلام)هي ثورة بوجه الظالم والفاسد اراد الحرية والعيش الرغيد والسعادة وطرد الفاسدين لا للخنوع والذل والعبودية واليوم المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني يعيد ثورة الامام الحسين (عليه السلام)يقف بوجه الفساد والظلم والفاسدين هولاء السياسين العملاء الذين نهبوا خيرات الشعب العراقي وجعلوا العراق من افقر البلدان وهو يمتلك اكبر ثروة نفطية وهاهم اتباع المرجع العراقي يتظاهرون ويرفضون هذه الحكومة الفاسدة السارقة …

    رد
  68. د.احمد كريم 25 نوفمبر, 2012 at 3:19 صباح

    ان ثورة الحسين عليه السلام هي صرخة بوجه الظالم واليوم اتباع المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني يصرخون بوجه هذه الحكومة الفاسدة العميلة التي سرقت قوت الشعب العراقي ويرفضونها هي والبرلمان لانها حكومة فاسدة تعمل من اجل اسيادها الايرانيين حيث يمر الشعب العراقي بازمة من انعدام الخدمات والكهرباء والمواد الغذائية الفاسدة والادوية الرديئة الا متى ايه الشعب العراقي تبقى في سبات اصحوا من نومكم ياشعبي….

    رد
  69. مناف حيدر 25 نوفمبر, 2012 at 10:34 صباح

    ثورة الامام الحسين عليه السلام ثورة حرية وكرامة للبشرية جمعاء ..
    نعم انها ثورة قامت ضد الطغاة والمتسلطين وكاشفه عن فسادهم ..وهاهم اتباع السيد الصرخي الحسني خير من سار بنهج الثورة الحسينية المباركة بتظاهراتهم الرافضة للمفسدين والمطالبة بحقوق العراقيين المسلوبه …

    رد
  70. الكاتب احمد الموسوي 25 نوفمبر, 2012 at 12:47 مساء

    ان تظاهرات انصار المرجع الديني العراقي السيد الصرخي الحسني تمثل الوجه الحقيقي لثورة الامام الحسين الثائر ضد الفساد وساسته

    رد
  71. الاعلامية سهير البهادلي 25 نوفمبر, 2012 at 1:53 مساء

    ثورة الحسين الحقيقية هي ثورة المبدأ على الباطل وثورة العدل على الظلم لذلك يجب ان تتوحد اصواتنا في كل مكان في العراق وليس في حسينية او مرقد نبكي ونتذكر صبر وقوة وفعل الامام الحسين _ع_ ونجعلها فقط لقلقة في الستننا -يجب ان نكون يد الحسين وصوته الذي انتفض ضد الظلم طالبا للعدل الاجتماعي وارجاع الحق المسلوب الى اهله.

    رد
  72. نبيل الكناني 25 نوفمبر, 2012 at 2:00 مساء

    الحسين عليه السلام هو خط رسالي خط مظلوم ضد ظالم متجبر هو تنديد للفساد والافساد وتنديد للدكتاتورية وتنديد للسراق وتنديد ضد انتهاك الانسانية وما هؤلاء المتظاهرون الا مصداق حقيقي لتلك الثورة الحسينية فتحية لهم وقائدهم الصرخي لانه شخص الخلل بالمجتمع وحاول ان يصلحه وشخص الظالم واعلن ثورة المظلومين ضده

    رد
  73. د. سلام الزبيدي 25 نوفمبر, 2012 at 3:01 مساء

    إن كل ما حل بالعراق وبشعبه و خصوصا حلول العراق بالمراكز المتقدمة في كل ما هو سيء بين دول العالم هو بسبب المفسدين و السراق الذين تسلطوا على عرشه وعلى رقاب العراقيين وخصوصا الذين انتهجوا منهج وسياسة يزيد ومعاوية ولكن مثل هؤلاء لا يمكن السكوت على أفعالهم فوجب على من يقتدون ويسيرون على نهج الحسين عليه السلام أن يتصدوا لهم ويطالبوا بحقوقهم وينادوا بالإصلاح والتغيير ورفض الظلم كما فعل الحسين عليه السلام ( ما خرجت لا أشرا ولا بطرا وإنما خرجت لأطلب الإصلاح في امة جدي رسول الله ) وخير من اقتدى بنهج الحسين هو مرجعية السيد الصرخي وهذا ما ثبت لي بالفعل والقول من خلال مشاهدتي لكل تظاهراتهم التي رفضوا فيها كل أشكال الفساد ونسأل الله تعالى أن يقتدي بقية العراقيين بهذه المرجعية الرسالية الحسينية المحمدية

    رد
  74. خالد التميمي 25 نوفمبر, 2012 at 3:34 مساء

    يقيناً ان الخط الرسالي يرسم خطاً مندداً للظلم والفساد ولايتقاطع معهما أبداً فلا بد ان تكون الرموز الدينية أمتداداً لهذا الخط الرسالي والبرهان العملي خير كاشف لذلك فعلى الشعب ان يعي من يضره ممن ينفعه خصوصاً من قيادته وها هو العراق خير تجربة وبرهان ومصداق للظلم والفساد ومن خلال متابعتناً نجد ان اتباع الرمز الديني الصرخي لم يكفوا يوماً من المطالبة بحقوقهم وهم يعتبرونه جزءاً لا يتجزء من حياتهم الكريمة فلابد من القول بالحقيقة وبلا انحياد ابداً وتظاهراتهم ملئت المؤسسات الاعلامية وساحات النت وهو شيء لا يمكن انكاره

    رد
  75. الأستاذ أحسان الأمين 25 نوفمبر, 2012 at 3:49 مساء

    أن التظاهرات التي يقوم بها أنصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني تجسيد حقيقي لمبادئ الثورة الحسينية الخالدة فها نحن نراهم يرفضون سياسة الحكومة العراقية التي جعلت من العراق مستنقع لأزمات وصراعات رجالات السلطة من أجل مصالحهم ومصالح دولهم المرتبطة بهم سيرا على نهج ابي الاحرار الحسين عليه السلام

    رد
  76. جاسم العوادي 25 نوفمبر, 2012 at 9:08 مساء

    بوركت تلك الجناجر الوطنية الطاهرة الصادقة الصادحة بصوت الحق التي طالما طالبت وطالبت بالاصلاح ورفض الفساد سيرا على نهج الحسين عليه السلام

    رد
  77. الراجحي 26 نوفمبر, 2012 at 5:00 مساء

    قال الامام الحسين عليه السلام لا أرى الموت إلا سعادة والحياة مع الظالمين إلا برما. وقوله: ألا وإن الدعي ابن الدعي قد ركز بين اثنتين بين السلة والذلة وهيهات منا الذلة يأبى الله لنا ذلك ورسوله والمؤمنون وجذور طابت وطهرت وأنوف حمية ونفوس أبية من أن نؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام فهنيئاً لكم يا انصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني دام ظله على هذه المواقف المشرفة والسير على النهج الحسيني

    رد
  78. رؤى سامي 26 نوفمبر, 2012 at 5:33 مساء

    أن التظاهرات التي يقوم بها أنصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني تجسيد حقيقي لمبادئ الثورة الحسينية الخالدة فها نحن نراهم يرفضون سياسة الحكومة العراقية التي جعلت من العراق مستنقع لأزمات وصراعات رجالات السلطة من أجل مصالحهم ومصالح دولهم المرتبطة بهم سيرا على نهج ابي الاحرار الحسين عليه السلام
    تحياتي الى كل من وقف وقفة الدفاع لشعب العراق المظلوم وتحياتي الى انصار وابطال العراق وخاصة انصار المرجع العراقي العربي السيد الحسني الذين وقفو ضد الحتلال ومازالو يرفضون الاحتلال والظلم

    رد
  79. منير حميد 26 نوفمبر, 2012 at 8:52 مساء

    اين سياسيونا من ثورة الامام الحسين وكما نرى اليوم الساسة جعلوا من الامام الحسين وثورتة دعاية انتخابية لهم ..وتجدهم حينما يأتي عاشوراء يلموا الصفوف ويقوموا بعمل ندوات حسينية انتخابية دعائية ..ما ان ينتهي عاشوراء تجدهم غيروا وجهتهم وعملوا بسرقة اموال الشعب العراقي ..بارك الله بالانصار الاخيارانصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني

    رد
  80. سمير العراقي 27 نوفمبر, 2012 at 3:34 مساء

    الامام الحسين (عليه السلام) هو منهج ثورة واصلاح وامر بالمعروف والنهي عن المنكر وصاحب القيم والمبادئ فعلى كل من يدعي انة حسيني الهوية والمنهج الاستنان بسنته المقدسة برفض الظلم ونصرة الحق ودحظ الباطل وكشف الفساد و زيف المفسدين

    رد
  81. مهدي العلي 27 نوفمبر, 2012 at 8:48 مساء

    إنّ الصرخة الأولى التي أطلقها الإمام الحسين(عليه السلام) ضد الظلم والظالمين ، ليصحح بها مسار الأمّة كانت :((إنّ مثلي – الحق الاسلامي والشرعية الاسلامية والقيم الإنسانية النبيلة – لا يبايع مثله))( الباطل والبهتان والزور والظلم والحكم بالهوى ، وإشاعة مفاهيم القبيلة والعشيرة والحزبية الضيقة التي ما أنزل الله بها من سلطان ). وصرختة الأخرى كانت: ((ألاترون إلى الحق لا يعمل به وإلى الباطل لا يتناهى عنه)) .
    وها هم اتباع المرجع العراقي العربي يحيون هذه الصرخة بوجه طواغيت العصر ..ليقولوا للظلم لا ..ارحلوا ارحلوا عن بلدنا العراق

    رد
  82. الاعلامية نورهان احمد 27 نوفمبر, 2012 at 9:17 مساء

    الحسين عليه السلام علمنا ان نفضح السارق والسراق
    والحكومه الفاسده في العراق تعلمنا ان نتستر على السراق
    الحسين عليه السلام علمنا ان نرفض الفساد والمفسدين
    والحكومه الفاسده في العراق تعلمنا ان نحتضن الفساد والمفسدين
    الحسين عليه السلام علمنا ان نقف بوجه الحاكم الجائر الظالم
    والحكومه الفاسده في العراق تعلمنا ان نسكت ونفرش للظالم الورود
    الحسين عليه السلام علمنا على العزة والكرامة
    والحكومة الفاسدة في العراق تعلمنا على الذله والمهانه

    رد
  83. نورتميمي 29 نوفمبر, 2012 at 6:14 صباح

    من المؤكد بان ارض كربلاء احتضنت اعظم ثورة قادها الامام الحسين (عليه السلام) ضد الفساد والمفسدين والظالمين n ومن الطبيعي ان يكون من يسير على نهج الامام الحسين (عليه السلام) ان يسير بنهج وفكر وثورة الامام الحسين عليه السلام n ومن تظاهرات انصار المرجع العراقي السيد الصرخي الحسني علينا ان نصحح ما تعارف عليه في هذه الايام بان ثورة الامام الحسينهي عبارة عن دمعة ولطم وحزن فقط وترك ما خرج من اجله الامام عليه السلامn فلنرفع الشعارات التي رفعها انصار المرجع العراقي السيد الصرخي في رفض الفساد والمفسدين

    رد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>